25يوليو

كتب يقترحها عليكم موقع أبجد لهذا الأسبوع

10bbb

في هذا الأسبوع يقترح عليكم موقع أبجد مجموعة جديدة وغنية في تنوعها من الكتب. تتنوع المواضيع بين الثقافي منها، الفكري، الروائي والنثري وحتّى الشعري.

حلت رواية حديث الصباح والمساء للكاتب المصري الكبير نجيب محفوظ في الترتيب العاشر لهذا الأسبوع. وفي هذه الرواية يصور محفوظ حياة الناس ضمن ثلاثة أجيال، ويرى الأبجدي أحمد المغازي أن هذه الرواية لو اكتفى بها محفوظ لربح عنها أيضاً نوبل للآداب. وتقول الأبجدية زهرة منصور عن الرواية:

المميز فيها انها تناولت شخصيات من طبقات مختلفة وتبع هذا الاختلاف ، اختلاف المصائر وردات الفعل للمصائب ونفسيات وامزجة وافكار تختلف باختلاف الأحداث وتأثيرها على الشخصيات.

تناولت المجتمع المصري بأحداثه السياسية والثورات وتأثيرها على الشخصيات التي ضاقت بالثورات أو بحكم الانجليز وانفرجت اساريرها بحكم السادات والانفتاح والثروة كما كانت من قبل في ظل حكم الانجليز ، والعلاقات الاجتماعية التي حكمتهم حسب انتمائهم لطبقة الفقراء البسطاء أو الاغنياء وكيف رسمت لهم مستقبلهم وكيف خذلتهم أو رفعتهم والشخصيات الوديعة والحاقدة والحاسدة الرواية اتقنت وصف الشخصيات ونفسيتها وردات فعلها .

وكان الاقتراح التاسع من نصيب كتاب غزة في أزمة؛ تأملات في الحرب الإسرائيلية على الفلسطينيين لنعوم تشومسكي وإيلان بابه، ويتحدثان في هذا الكتاب باستفاضة عن السلوك العدواني لإسرائيل تجاه الفلسطينيين. وجاء ديوان شخص غير مرغوب فيه لسميح القاسم في الترتيب الثامن وقد تساءلت ثناء الخواجا عن سبب ظلم سميح القاسم من قِبل القراء العرب حيث أنها تجد فيه شاعراً مميزاً يستحق أن يُقرأ ويُحتفى به. في حين كتب الأبجدي عبد الرحمن أبو نحل مراجعة تستحق القراءة عن هذا الديوان يقول فيها:

لم اعتد على قراءة شعر حماسي قوي بمستوى شعر المتنبي والحمداني إلا في شعر سميح القاسم، لا أحس أني اقرأ كلمات من حروف مألوفة بل أحس أنا اسمع واشاهد واشعر بزخات رصاص ثوار القسام والثورة الكبرى، مدافع الثوار تذود الأعداء عن بيروت، أطفال الحجارة يمطرون جنود الاحتلال بحجارة سجيل .. ليس شعرا مايكتبه القاسم بل طلقات الثوار ودمعات الثكالى وصرخات الأطفال.

هذا الديوان يضم سبع قصائد مؤرخة في ثمانينيات القرن الماضي، أغلبها قصائد مطولة منها: قصيدة رثاء للشاعر الراحل معين بسيسو.. وقصيدة موجهة إلى “فدريكو” بعد البحث اعتقد انه يقصد فدريكو لوركا.وقصيدة لأبيه الراحل. والقصيدة الاخيرة المانحة اسمها عنوانا للديوان تتحدث عن معاناة الفلسطيني على الحدود والمعابر بوصفه “شخص غير مرغوب فيه”

وحلت رواية الحلم الجميل لدوريس ليسنج في الترتيب السابع وتقدم ليسنج في روايتها هذه وصفاً واقعياً لفترة منتصف القرن الماضي عن طريق أحداث اجتماعية بطلتها فرانسيس التي تكافح من أجل أن تعيش. في حين كانت رواية تغريبة بني حتحوت لمجيد طوبيا في الترتيب السادس والتي تصف رحلة بني حتحوت إلى شمال مصر. وقد أعطى الأبجدي أحمد علام هذه الرواية خمس نجوم وقال فيها:

لماذا 5 نجوم

-نجمتين للاسلوب الذي زاد من احساسك بالفترة الزمنية للرواية و للغته السهلة و الجميلة .

-نجمة للسرد التاريخي الذي احبه و مزج التاريخ بالحياة اليومية للاشخاص العاديين.

-نجمة للهوامش و يرد منها الكاتب ابقاء القاريء منتبه للاحداث .

-نجمة لعدم الملل فلم احس باي حشو زائد او حتي حشو جنسي كما في كتابات اخري.

من افضل الروايات التي قراءتها 🙂

وكان الاقتراح الخامس لكتاب الدين؛ بحوث ممهدة لدراسة تاريخ الاديان لمحمد عبد الله دارز. وقد لخص الأبجدي The stranger الكتاب بشكل بديع نقتبس منه افتتاحية مراجعته:

يستعرض الكاتب في هذا الكتاب فكرة الدين “العامة” فيشرح في البحث الأول تعريف الدين وماهيته من وجهة نظر عدة مفكرين مع نقد كل تعريف منها. ويحلل فكرة الدين في نظر المتدين من وجهتيها: الموضوعية والنفسية .

وذهب في البحث الثاني للحديث عن علاقة الدين بأنواع الثقافة والعلوم. فذكر أولاً علاقة الدين بالأخلاق وتناولها من ناحيتين ،الأولى “التجريدية”،وخلص فيها الى أن الدين والأخلاق في أصلهما حقيقتان منفصلتان في النزعة والموضوع ،متلاقيتان في النهاية ،فينظر كل منهما للآخر من وجهة نظر مختلفة من جهة متفقة من جهات أخرى .

في الترتيب الرابع حل كتاب مذكرات الأرقش لميخائيل نعيمة وهو كتاب يستعرض فيه فلسفته الخاصة عن طريق قصص “الأرقش” الرجل الصامت الذي يخدم في أحد المقاهي ويطل على الناس وحياتهم.  وذهب الاقتراح الثالث للمجموعة القصصية بقايا حكايا لما جرى لمحمود حسن والتي نالت جائزة قصور الثقافة المصرية في عام 2012. ويقول الأبجدي إبراهيم عادل أن هذه المجموعة القصصية أنها مكتوبة بحرفية عالية واتقان بحيث استطاع فيها الكاتب أن يلتقط التعابير المناسبة ويسقطها في أماكنها الصحيحة. وكان الترتيب الثاني من نصيب رواية الدفتر الكبير لأغوتا كريستوف والتي تدور حول طفلين يتعلمان الحياة والكتابة في نفس الوقت. وقد جاء الاقتراح الأول من نصيب الرواية المرعبة الهول لأحمد خالد توفيق والتي جاء على غلافها:

سوف نفتح هذه المجموعة القصصية ونحن مفعمون بالأسئلة، ونتركها مفعمين بالخوف:

ما مهنة ذلك الرجل الغامض في تلك المسابقة التلفزيونية؟ الموقع الغامض الذي يعرض على الناس منظر جثتك الممزقة. شارع المشاط الهادئ المسالم الذي يكتم سكانه سرًّا مرعبًا. العلاج الشنيع الذي يقدمه الطبيب الأرمني والذي يعيد لك الحواس وربما الأطراف المبتورة. «زوزانكا» تحاول معرفة ما يوجد في قبو أسرة زوجها. الكائن القادم من جانب النجوم لينشر الهول في الأرض.

إنها رحلة طويلة مرهقة عبر سراديب الرعب وأقبيته، بينما صراخ الموتى يصم أذنيك.

لا تنس أن تضم هذه المجموعة القيمة لقائمة قراءاتك المقبلة وتساهم بإضافة مراجعتك عنها في موقع أبجد.

شارك التدوينة !